الثلاثاء 8 جمادة الاولى 1439 هـ
23 يناير 2018 م
جديد الموقع   المقالات: بطلان فتوى جواز استرقاق المسلمات السوريات   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح8   الصوتيات: بلوغ المرام- ح6-ح7   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح5   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح4   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح3   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح2   الصوتيات: شرح بلوغ المرام- ح1   الصوتيات: شرح بلوغ المرام- المقدمة   المقالات: ماذا يعني الزلزال للمسلم؟      

هل هناك فرق بين شروط لا إلـه إلّا الله ومقتضها؟

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله حيّاكم الله فضيلة الشيخ، هل هناك فرق بين شروط لا إلـه إلّا الله ومقتضها؟؟
الاجابة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، أما بعد ؛
فأما الشروط فهي الأمور التي لا تنفع كلمة التوحيد إلا بها ، وأخذت من أدلة الكتاب والسنة
، وهي :

العلم بمعناها ، واليقين وهو عدم الشك بصحتها ، والإخلاص لله في ذلك وحده ، والصدق بقلبه ولسانه ، والمحبة لها ولما دلت عليه من الإخلاص لله ، وقبولها وقبول ما اقتضته ، والانقياد لما دلت عليه من المعنى .
وأما مقتضاها : فهو ما دلت عليه الكلمة من معنى .
وهو ترك عبادة ما سوى الله من جميع المعبودات، المدلول عليه بالنفي وهو قولنا : ( لا إله ) . وعبادةُ الله وحده لا شريك له، المدلول عليه بالإثبات، وهو قولنا : ( إلا الله ) ، فكثير ممن يقولها يُخالف مقتضاها؛ فيثبت الإلهية المنفية للمخلوقين والقبور والمشاهد والطواغيت والأشجار والأحجار .
وهؤلاء اعتقدوا أن التوحيد بدعة، وأنكروه على من دعاهُم إليه، وعابوا على من أخلصَ العبادة لله .
ومقتضى شهادة أن محمدًا رسول الله
طاعتهُ وتصديقُهُ، وطاعته فيما أمر وترك ما نهى عنه، والاقتصار على العمل بسنته، وترك ما عداها من البدع والمحدثات، وتقديم قوله على قول كل أحد . والله أعلم
قائمة الخيارات
0 [0 %]
الاربعاء 8 صفر 1432
عدد المشاهدات 1454
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدين القيم © 2008-2014 برمجة وتصميم طريق الآفاق