الجمعة 20 شوال 1443 هـ
20 مايو 2022 م
جديد الموقع   تفسير القرآن: تفسير سورة الأنعام (31-39)   تفسير القرآن: تفسير سورة الأنعام 19-30   تفسير القرآن: تفسير سورة الأنعام 11- 18   تفسير القرآن: تفسير سورة الأنعام 7-10   تفسير القرآن: تفسير سورة الأنعام 1-6   تفسير القرآن: تفسير سورة المائدة 116-120   تفسير القرآن: تفسير سورة المائدة 111-115   تفسير القرآن: تفسير سورة المائدة 106-110   تفسير القرآن: تفسير سورة المائدة 101-105   تفسير القرآن: تفسير سورة المائدة 97-100      

الإسلام والله بريء من همجيتكم ودمويتكم يا داعش

الإسلام والله بريء من همجيتكم ودمويتكم يا داعش
لقد كان النبي صلى الله عليه وسلم قادرا على إرسال بعض رجاله إلى قريش كي يقتلوا أهلها، كما فعل الخوارج؛ ولكنه لم يفعل ذلك
وكان قادرا على قتل بعض من استحق القتل من الكفار ولكنه لم يفعل ذلك
لماذا ؟
لأنه كان حريصا على هداية الناس لا على قتلهم، هذا هو نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم
كان يقتل عندما يستحق الشخص القتل ولا يكون في ذلك مفسدة تعود على الإسلام وعلى الناس .
فأين أنتم يا خوارج من صفاته صلى الله عليه وسلم ؟!!
يا ليتكم تفهمون معنى قوله صلى الله عليه وسلم :" لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه".
أقولها لكم بصراحة: لو أردت تشويه الإسلام وصد الناس عنه ما وجدت طريقا أفضل من طريقتكم!!

التعليقات عدد التعليقات (0)

اضافة تعليق
قائمة الخيارات
15 [6.7 %]
السبت 3 صفر 1437
عدد المشاهدات 948
عدد التحميلات 4
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدين القيم © 2008-2014 برمجة وتصميم طريق الآفاق