الجمعة 11 محرم 1440 هـ
21 سبتمبر 2018 م
جديد الموقع   المقالات: بطلان فتوى جواز استرقاق المسلمات السوريات   الفتاوى: سب الله   الفتاوى: الجمع بين العقيقة والأضحية   الفتاوى: حكم الأضحية   المكتبة: إعانة نشء العباد على فهم لمعة الاعتقاد   المقالات: افتتاح معهد الدين القيم   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح24   الصوتيات: حفظ اللسان وحسن الظن والحذر من الناس من الآداب الشرعية-6   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح 23   الصوتيات: الكذب والتورية والمدح والذم من الآداب الشرعية لابن مفلح-5      

رقية السيارة

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا أحسن الله اليكم كثر ما نسمع مأخرا برقية السيارات فمنهم من يرقي على الماء ويرشه على السيارة ومنهم من يرقي في قرورة الماء الخاصة بمحرك السيارة فما حكمها وما هي الطريقة الصحيحة لوقايتها من العين وجزاكم الله خيرا
الاجابة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، أحسن الله إلينا وإليكم ، وبعد ؛
فكل ما يصاب بالعين تجوز رقيته ؛ لأن الرقية هي العلاج للإصابة بالعين ، لقوله صلى الله عليه وسلم : " لا رقية إلا من عين أو حمة " ، والبيت والدابة من المال الذي قال فيه النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا رأى أحدكم من نفسه أو ماله أو أخيه ما يحب فليبرك فإن العين حق " . أي أن العين تصيب هذه الأشياء كلها .
وقد أورد ابن القيم أثرا عن بعض السلف في رقية الدار و البئر ، وأخرج ابن أبي شيبة في مصنفه عن سحيم بن نوفل قال بينما نحن عند عبد الله إذ جاءت وليدة أعرابية إلى سيدها ونحن نعرض مصحفا فقالت ما يحبسك وقد لفع فلان مهرك بعينه فتركه يدور في الدار كأنه في فلك قم فابتغ راقيا فقال عبد الله لا تبتغ راقيا وأنفث في منخره أربعا وفي الأيسر ثلاثا وقال لا بأس اذهب البأس رب الناس اشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت قال فذهب ثم رجع إلينا قال فقلت ما أمرتني فما جئت حتى راث وبال وأكل .
ولكن إسناده ضعيف لجهالة حال سحيم بن نوفل .
وأخرج أثرا عن مكحول في رقية الدابة من الرهصة ، وهو أيضا ضعيف .

وأما كيفية رقيتها ؛ فبأي طريقة لا يكون فيها محذور شرعي ، كالقراءة على الماء وصبه عليها ، أو بوضع اليد عليها وقراءة القرآن أو الأدعية المناسبة ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم :
" اعرضوا علي رقاكم ، لا بأس بالرقى ما لم يكن فيه شرك " أخرجه مسلم . والله أعلم
قائمة الخيارات
0 [0 %]
السبت 17 جمادة الاخرة 1431
عدد المشاهدات 5244
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدين القيم © 2008-2014 برمجة وتصميم طريق الآفاق