الاربعاء 10 شعبان 1439 هـ
25 ابريل 2018 م
جديد الموقع   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح16-الجزء2   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح16-الجزء1   الصوتيات: التعليق على السؤال 77 فما بعده من الأجوبة المفيدة (وهو الأخير) الأعمال منها ما يختص به ولي الأمر وأخذ العلم عن النووي وابن حجر   الصوتيات: التعليق على السؤال ٧٢ و٧٣ و٧٤ و٧٥ و٧٦ ‪‎ هل يوجد في السعودية فرق منحرفة وحكم الطعن في علمائها وموالاة الكفار ودفع الأموال الطائلة لهم   الصوتيات: التعليق على السؤال ٦٩ و٧٠ و٧١ دراسة غير العقيدة عند أهل البدع وتكفير المعتزلة ومن شابههم   الصوتيات: التعليق على السؤال ٦٦ و٦٧ و٦٨ التعصب للرجال والفرق بين الغيبة والتحذير من أهل البدع وطلب العلم عند أهل البدع   الصوتيات: شرح بلوغ المرام-ح14-15   الصوتيات: التعليق على السؤال ٦٢ و٦٣ و٦٤ و٦٥ ما هي السلفية وحكم من مدح رؤوس أهل البدع وتبديع المبتدع والعذر بالجهل   الصوتيات: التعليق على السؤال ٥٩ و٦٠ و٦١ هجر أهل البدع وكيفية مناصحة ولاة الأمر وسبب تفريق الأمة   الصوتيات: السؤال ٥٦ و٥٧ و٥٨ ذكر الأشخاص عند التحذير منهم وهل التحذيرمن الفرق والأشخاص تفريق للأمة والتعصب للرجال      

موت العالم

عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء، حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رءوسا جهالا، فسئلوا فأفتوا بغير علم، فضلوا وأضلوا» . متفق عليه .
قال ابن القيم رحمه الله في مفتاح دار السعادة :
وقوله (موت العالم مصيبة لاتجبر ، وثلمة لا تسد ، ونجم طمس ، وموت قبيلة أيسر من موت عالم) ؛ لما كان صلاح الوجود بالعلماء ، ولولاهم كان الناس كالبهائم بل أسوأ حالا ؛ كان موت العالم مصيبة لا يجبرها إلا خُلْفُ غيره له ، وأيضا فإن العلماء هم الذين يسوسون العباد والبلاد والممالك ، فموتهم فساد لنظام العالم ، ولهذا لا يزال الله يغرس في هذا الدين منهم خالفا عن سالف ؛ يحفظ بهم دينه وكتابه وعباده .
وتأمل إذا كان في الوجود رجل قد فاق العالم في الغنى والكرم ، وحاجتهم إلى ما عنده شديدة ، وهو محسن إليهم بكل ممكن ، ثم مات وانقطعت عنهم تلك المادة .
فموت العالم أعظم مصيبة من موت مثل هذا بكثير ، ومثل هذا يموت بموته أمم وخلائق كما قيل:
تعلَم ما الرزية فقدُ مال ... ولا شاة تموت ولا بعير
ولكن الرزية فقد حـــــر ... يموت بموته بشر كثير
وقال آخر :
فما كان قيس هلكه هلك واحد ... ولكنه بنيان قوم تهدما
رحم الله الشيخ العلامة زيدا المدخلي وأسكنه فسيح جناته .

التعليقات عدد التعليقات (1)

اضافة تعليق
  • ابو عبادة محمود الراعوش
    الاردن | 2014-03-20 09:35:53
    إنا لله وإنا إليــه راجعون .. اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خبرا منها .. اللهم ارحم الشيخ،واعصمنا من الفتن بعده
قائمة الخيارات
27 [41.5 %]
الاربعاء 19 جمادة الاولى 1435
عدد المشاهدات 1502
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدين القيم © 2008-2014 برمجة وتصميم طريق الآفاق