Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تسجيل الدخول
التسجيل
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-06-2017, 12:56   #1
أم صهيب السلفية الجزائرية
مشرفة سابقة وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 20 / 4 / 2017
المشاركات: 0
افتراضي خطر الرياء

خطر الرياء



والرياء هذا من الشرك الأصغر , كما قال النبي صلى الله عليه وسلم , ويُفسد الأعمال , العمل إذا بدأ أساساً بالرياء فهو فاسد , بدأتَ صلاتك كي يراك الناس ويقولون مُصلٍّ , صلاتك هذه باطلة , أما إذا دخل عليك الرياء في أثناء الصلاة , أنت دخلت في الصلاة لا تريد من وراء ذلك إلا وجه الله سبحانه وتعالى فقط , وكبرت :" الله أكبر " تكبيرة الإحرام , وبدأت بصلاتك , فرأيت أناساً ينظرون إليك , فحسّنت صلاتك من أجل أن يمدحوك , ودخل الرياء عليك , هنا يُقال : إما أن يطرده الشخص في هذه الحالة , يطرد الرياء , يطرأ على قلبه فيطرده , لا يستمرُّ معه , يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم , وينصرف عن هذا , ويُخلص عمله لله سبحانه وتعالى , فهذا لا يؤثّر في صلاته , وصلاته صحيحة , وإما أن يستمرّ معه , يعجبه الحال , يدخل عليه الرياء ويعجبه الحال , ويستمرّ معه , يرى أناساً ينظرون إليه فيدخل في قلبه شيء أنه يريد ثناءهم فبدل أن يصرفه استمرّ معه , هذا تبطل صلاته التي يصليها في لحظتها , مش كل صلاة من أولها إلى آخرها في حياته كلها , لا , الصلاة التي يصليها , لأن الصلاة مرتبط بعضها ببعض , فقط الصلاة التي يصلّيها مرتبطٌ بعضها ببعض , من تكبيرة الإحرام إلى التسليم , هذه كلها تبطل إذا استمر مع الرياء , هذا هو التفصيل لحكم المُرائي , وكما ذكرنا لكم , هذا الرياء من الشرك الأصغر فأمرُهُ خطير , والنبي صلى الله عليه وسلم خافه علينا لشدة خطورته , فنحن أولى أن نخاف على أنفسنا من الشرك , والواجب أن نخلص العمل لله سبحانه وتعالى.

الدرس الرابع:شرح كتاب التوحيد

أم صهيب السلفية الجزائرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 12:04.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
بواسطة الانجاز التاريخي