الموضوع: أدب نبوي
عرض مشاركة واحدة
قديم 25-07-2018, 22:24   #1
أبو تراب عبد المصور بن العلمي
عضو
 
تاريخ التسجيل: 25 / 12 / 2012
المشاركات: 18
افتراضي أدب نبوي

أدب نبوي
يعلمك النبي صلى الله عليه وسلم كيف تفعل كي تعرف نعمة الله عليك وتشكرها ولا تحتقرها فتقع في جحدها
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -: «انْظُرُوا إِلَى مَنْ هُوَ أَسْفَلَ مِنْكُمْ، وَلَا تَنْظُرُوا إِلَى مَنْ هُوَ فَوْقَكُمْ، فَهُوَ أَجْدَرُ أَنْ لَا تَزْدَرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ» مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ

قال أهل العلم:
معنى أجدر: أحق .
وتزدروا: تحتقروا .
قال ابن جرير وغيره : هذا حديث جامع لأنواع من الخير؛ لأن الإنسان إذا رأى من فضل عليه في الدنيا طلبت نفسه مثل ذلك، واستصغر ما عنده من نعمة الله تعالى، وحرص على الازدياد ليلحق بذلك أو يقاربه. هذا هو الموجود في غالب الناس .
وأما إذا ما نظر في أمور الدنيا ، إلى من هو دونه فيها ظهرت له نعمة الله تعالى عليه فشكرها، وتواضع وفعل فيه الخير.انتهى
قلت : مثال ذلك: إذا نظرت إلى من هو أشد منك فقراً، تعرف نعمة الله عليك وتشكرها ، ولا تجحد ما أنعم الله به عليك من الرزق ولو كان قليلاً، وإذا نظرت إلى من هو أغنى منك ستحتقر ما عندك من نعمة وتتسخط على الله .
وكذلك في حال المرض وبقية أمور الدنيا .
أما في الدين فانظر إلى الأتقى كي تنافسه في العمل . والله أعلم .

كتبه أبو الحسن علي الرملي
١٢ / ١١ / ١٤٣٩ هجري
__________________
قال الشيخ محمد ناصر الدين بن نوح بن نجاتي بن آدم الأشقودري الألباني رحمه الله تعالى :
"طالب الحق يكفيه دليل و صاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل الجاهل يتعلم و صاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل"

أبو تراب عبد المصور بن العلمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس